ورد إلى المنظمة، اعتقال المواطن الفلسطيني/ محمود رمزي سدر، دون سند من القانون.

وبحسب ما ورد للمنظمة فقد تم اعتقاله تعسفيًا، على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي، أمس 12 مارس/آذار 2018، فجرًا من منزله.

يذكر أنه من منطقة كتف الواد في أريحا.

وتُدين المنظمة عمليات الاعتقال التعسفي بحق المواطنين الفلسطينيين، وبحق الأطفال، وتطالب السلطات الإسرائيلية بسرعة الإفراج عنهم.