ورد إلى المنظمة استغاثة من المعتقلة/ بسمة رفعت، 36 عامًا، طبيبة، بتعرضها للاهمال الطبي المُتعمد داخل محبسها.

وبحسب ما ورد للمنظمة من مصادر ققد تعرضت لتدخل جراحي بالفك والأسنان بمستشفى سجن القناطر وحدث خطأ أدى إلى نزيف شديد وتم توقف العملية قبل انتهائها وتعرضت لإرتفاع حاد بضغط الدم أدى لنزيف بالأنف.

وتدين المنظمة الانتهاكات التي تُرتكب بحق المواطنين المصريين المعتقلين داخل السجون المصرية.