ورد إلى المنظمة، تعرض 3 من المواطنين المصريين، للاعتقال التعسفي، وهم:

1. محمود محمد الشافعى، 29عامًا، من قرية مهدية.

2. السيد محمد متولى،41 عامًا، من قرية مهدية.


3. محمد محمود شنب، 42 عامًا، مُعلم، من ههيا.

وبحسب ما ورد للمنظمة، فقد اعتقلتهم قوات الأمن المصرية، في 13 مايو/آيار 2018، واقتادتهم إلى مكان غير معلوم، ولم يعلم ذويهم مكان اعتقالهم، ولا سبب اعتقالهم حتى الآن.

يذكر أنهم من أبناء مركز ههيا - محافظة الشرقية.

وتُدين المنظمة عمليات الاعتقال التعسفي بحق المواطنين المصريين، وتطالب السلطات المصرية بسرعة الإفراج عن معتقلي الرأي.