ورد إلى المنظمة، اعتقال المواطن المصري/ عبدالله توفيق، 39 عامًا، محفظ للقرآن الكريم، دون سند من القانون.

وبحسب ما ورد للمنظمة فقد تم اعتقاله تعسفيًا، دون سند من القانون، أثناء تواجده بمعرض للسيراميك، أمس 15 أبريل/نيسان 2018، على يد قوات الأمن المصرية، واقتادته إلى مكان غير معلوم، ولم يعلم ذويه مكان اعتقاله ولا سبب اعتقاله حتى الآن.

يذكر أنه من أبناء قرية المناجاة - مركز الحسينية - محافظة الشرقية، ويعمل محفظ للقرآن الكريم.

وتُدين المنظمة عمليات الاعتقال التعسفي، والاختفاء القسري، بحق المواطنين المصريين، ويحمل ذويه، السلطات المصرية، السلامة الكاملة له، وضرورة الإفراج الفوري عنه، والكشف عن مكان احتجازه.