ما زال المواطن المصري/ محمد علي غريب، 46 عامًا، للاختفاء القسري لليوم الـ 380 على التوالي.

وبحسب ما ورد للمنظمة من مصادر، فقد تم اعتقاله  5 أكتوبر/تشرين الأول 2017، حيث قامت قوات الأمن بالقاهرة باعتقاله من داخل مطار القاهرة الدولي عقب عودته من المملكة العربية السعودية، وتم اقتياده إلى جهة غير معلومة حتى الآن.

وتُدين المنظمة عمليات الاعتقال التعسفي، بحق المواطنين المصريين، وتحمل أسرهم السلطات المصرية، السلامة الكاملة عنه، وضرورة إجلاء مصيره، والإفراج الفوري عنه.