قضت محكمة جنايات الجيزة، اليوم 10 مارس/آذار 2018، برئاسة المستشار/ محمد ناجى شحاتة، وعضوية المستشارين/ عبد الرحمن صفوت الحسيني، وأحمد عبد الحكم، بإعدام 10 مواطنين مصريين، فى القضية المعروفة إعلامياً بـ"خلية إمبابة".

والصادر بحقهم حكم الإعدام، هم:
1. محمد حمدى زكى.
2. أنس مصطفى حسين.
3. محمد احمد عبد الحميد.
4. إسلام عبد القادر.
5. محمود خليفه عبد المجيد.
6. حسام إبراهيم سيد.
7. إسلام صابر.
8. محمد حسن محمود جاد.
9. حمدى درويش بيومى.
10. محمد محمود عبد المنعم.

كما قضت المحكمة بالسجن المؤبد 25 عامًا، بحق:
1. محمود محمد.
2. ممدوح أبو العلا.
3. حسن على حسن.
4. عبد الرازق حجازى.
 وغيابيا:
1. محود فتح الله.
 وانقضاء الدعوة الجنائية للمتهم أشرف عبد الفتاح لوفاته. 

وأسندت النيابة للمتهمين - وبينهم 3 غيابيًا - فى القضية رقم 629 حصر أمن الدولة لسنة 2014 المقيدة برقم 35 جنايات أمن الدولة العليا لسنة 2015 بأنهم فى غضون الفترة بين 2013 حتى مارس 2015، أسسوا جماعة على خلاف القانون تهدف الى الاعتداء على مؤسسات الدولة والحرية والإضرار بالوحدة الوطنية، واستهداف المسيحيين، واستحلال دمائهم والإخلال بالنظام العام، وتعريض المجتمع للخطر، والاعتداء على القوات المسلحة، وحيازة الأسلحة النارية.

وتؤكد  المنظمة على موقفها الرافض لكافة أحكام الإعدام الصادرة في ظل ظروف محاكمات غير عادلة، كما ترفض محاكمة المواطنين المدنيين أمام المحاكم العسكرية، وتطالب، بإعادة محاكمة المتهمين، مع توفير كافة ضمانات المحاكمة العادلة لهم.