ورد إلى المنظمة، اعتقال المواطن المصري/ إسلام عبدالسلام الوصيفي، 25 عامًا، طالب، دون سند من القانون.

وبحسب ما ورد للمنظمة فقد تم اعتقاله تعسفيًا، دون سند من القانون، من كمين أمني، أمس 15 أبريل/نيسان 2018، على يد قوات الأمن المصرية، واقتادته إلى مكان غير معلوم، ولم يعلم ذويه مكان اعتقاله ولا سبب اعتقاله حتى الآن.

يذكر أنه من أبناء مدينة الخانكة - محافظة القليوبية، وطالب بكلية الهندسة.

وتُدين المنظمة عمليات الاعتقال التعسفي، والاختفاء القسري، بحق المواطنين المصريين، ويحمل ذويه، السلطات المصرية، السلامة الكاملة له، وضرورة الإفراج الفوري عنه، والكشف عن مكان احتجازه.