ورد إلى المنظمة اعتقال  المواطن المصري/ محمد أبوهريرة، محامي، تعسفيًا دون سند قانوني.

وبحسب ما ورد للمنظمة من مصادر فقد تم اعتقاله بعد منتصف ليل اليوم 01نوفمبر/تشرين الثاني 2018، حيث قامت قوات الأمن باقتحام منزله واعتقاله واتم اقتياده إلى جهة غير معلومة.

وتُدين المنظمة عمليات الاعتقال التعسفي، بحق المواطنين المصريين، وتحمل أسرته السلطات المصرية، السلامة الكاملة عنه، وضرورة إجلاء مصيره، والإفراج الفوري عنه.