اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

بيان رسمي

متاح ايضا باللغات : English

لندن/المملكة المتحدة

منظمة السلام الدولية لحماية حقوق الإنسان – SPH، تُصدر بيانًا رسميًا بخصوص اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطينين والذي يوافق الخميس 29 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، وجاء نص البيان كالتالي:

تُحيي الأمم المتحدة، في التاسع والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني كل عام، اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، وهو اليوم الذي صدر فيه القرار 181 من الجمعية العامة للأمم المتحدة بتقسيم فلسطين، لإقامة دولتين لحل النزاع العربي الإسرائيلي.

وكان قرار التقسيم هو بداية “النكبة العربية“، فقد انقسمت الأراضي الفلسطينية وأصبح للمحتل الإسرائيلي حقٌ فيها، وعلى الرغم من قرار التقسيم الذي كان مجحفًا وأعطى نسبة 55% من الأراضي الفلسطينية للإسرائيليين، لكنهم لم يكتفوا به رغم ذلك وتوسعوا في أنشطتهم الاستيطانية، وارتكاب المذابح الوحشية بحق الفلسطينيين.

وتقيم الأمم المتحدة كل عام احتفالات متنوعة بمقراتها المختلفة، للتعريف بحقوق الفلسطينيين، وفي عام 1975 أنشئت “لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف“، وأسندت إليها ولاية إسداء المشورة للجمعية العامة بشأن برامج تهدف لتمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة حقوقه غير القابلة للتصرف، بما في ذلك الحق في تقرير المصير دون تدخل خارجي، والحق في الاستقلال والسيادة الوطنيين، والحق في العودة إلى دياره وممتلكاته التي شُرِّد منها.

وفي 29 نوفمبر/تشرين الثاني من عام  2012، منحت الأمم المتحدة فلسطين صفة دولة مراقب غير عضو في الأمم المتحدة، في خطوةٍ نحو الاعتراف الدولي بحق الفلسطينيين في أراضيهم المحتلة، التي يحاول الاحتلال الإسرائيلي الضغط على المجتمع الدولي للاعتراف بها كأراضٍ إسرائيلية.

في نوفمبر/تشرين الأول هذا العام، يكون قد مر 71 عامًا منذ تقسيم الأراضي الفلسطينية، وتشتيت الفلسطينيين وعدم مقدرتهم على الحصول على حقوقهم في أراضيهم.

وفي هذا الإطار؛ تدعو “منظمة السلام الدولية لحماية حقوق الإنسان SPH“، المجتمع العربي والدولي، وكافة هيئاته ومجتمعاته المعنية إلى الضغط على إسرائيل لوقف انتهاكاتها الوحشية المستمرة بحق المواطنين الفلسطينيين، والعمل على اتخاذ خطوات حقيقية وفعَّالة نحو إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة الكاملة على أراضيها، ووقف الاستيطان، وتدعو الدول الداعمة للانتهاكات الإسرائيلية إلى الوقف الفوري لهذا الدعم، واحترام حق الإنسان الفلسطيني في الحياة، على أرضه المستقلة ذات السيادة.

 

اضغط لتنزيل الملف

مقالات ذات صلة